Header Socials

أطياف

أأسهر مع أطيافك

حين تنادمني دونك الدفوف

حتى تثمل على ذكراك الرؤى 

من شهد الطيوف

 تختال من بين الأنامل أحرفي

حتى تكاد تقتلني الحروف

 و انين زعافٍ يحرق خافقي

يوم كنا في بلاط جلالتك 

نحن الضيوف

 واليوم بتنا رماد ذكرى

 او شمسا مالت نحو الغروب

كأنها آثرت الكسوف

 

#تجليات_السحر

مضاوي القويضي

أطياف

alebda3iah News 2020/10/10

هذه الأرض ملكي

alebda3iah News 2020/09/25

أفكار مبعثرة

alebda3iah News 2019/04/15

اترك تعليق

Note: Your email address will not be published

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>