Header Socials

حلق يا أجمل أحلامي

حلمي كطائر أبيض محلق في أحضان السماء
كان بين يدي ولكن ها أنا أطلقت العنان له ليحلق 
كلما ابتعد عني رأيته يصغر شيئا فشيئاً
فخشيت عليه من أن يختفي .. وخشيت على حياتي من دون حلمي 
فاخترت أن احلق بجناح من الأمل وجناح من التفاؤل 
وحلقت باتجاهك ياحلمي 
أيا طائري الصغير .. أيا حلمي الجميل 
ها أنا أراك تكبر ..
أم أنا اقترب منك أكثر !؟
لا تنتظرني ولا تتوقف 
فأنا سأصل إليك حتما مهما ابتعدت عني 
ومهما كنت سريعا 
ومهما واجهت من صعوبة في الوصول إليك
وحين أصل إليك .. سأحتفل معك 
وسأحكي لك رحلة إصراري وعزيمتي 
سأحكيها لك .. وستغردها أنت 
بأجمل وأعذب الألحاني 
حلق يا أجمل أحلامي 
حلق إلى أبعد حدود السماء 
وتأكد بأن لنا لقاء غداً 
وقد يكون اليوم …

 

الكاتبة : سارة محمد القوزي

4 تعليقات مجرد تأملات

  1. يقول Shody:

    بالصميم ??
    فعلا السوشال ميديا تجاوزت اكثر من ما ينبغي لها في حياتنا ،، اجملتي غاليتي ورعاك الله دوماً ?
    ام شهد

  2. يقول عابره:

    فعلا مقال يتحدث عن واقع نتعايشه مع الاسف
    مبدعه ساره واصلي

  3. يقول صمت الغلا:

    ماشاء الله يعطيك العافيه اختي سارا مقال رائع كتب ب انامل ذهبيه صاغت ف ابدعت فعلا نحن في خطر تلك البرامج التي وصلنا في قمة الادمان عليها اسال الله ان يحفظ الجميع من كل شر …واصلي ابداعك فكلماتك تثلج صدورنا

  4. يقول rima_yazidi:

    ما شاء الله أستاذة سارا أنت ممن يقال لهم أينما زرعك الله أثمر كلامك حقاً في الصميم

    ما تزال ذكراك في التوفيق تذكر بكل خير لم أعرفك كشخص لكن تعايشت معك فقط بذكرى زميلاتك وصديقاتك في العمل

    أسأل الله أن يوفقك ويسدد خطاك أينما كنت و أتمنى بأن أراك في التوفيق ولن أفقد الأمل برجوعك لنا ….

اترك تعليق

Note: Your email address will not be published

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>