Header Socials

مديرة مركز أحياء الشرفية بجدة ومساعدتها تشيدان بالأمر السامي وتقترحان على السكان استغلال الفترة بمايفيد كفرص للإبداع

جدة – متابعة مباركة الزبيدي

تنفيذا للأمر السامي الصادر من مليكنا الغالي سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله بشأن توجيه سكان المملكة العربية السعودية البقاء في منازلهم والبعد عن التجمعات واصدار حظر التجول خلال الفترة الليلية لمدة أقصاها ٢١ لمواجهة فيروس كارونا والحد من انتشاره اوضحت مديرة مركز أحياء الشرفية بجدة خديجة رمضان ان هذا الأمر الكريم السامي بلا شك يأتي اولا واخيرا في مصلحة الشعب وقريبا بإذن الله ستزول هذه الغمة مضيفة ان فايروس كورونا سبب الهلع وأدمى القلوب على رحيل من خالطه
وليس أعظم من اغلاق بيت الله الحرام لا صلاة فيه ولاطواف ، انها مصيبة. في الدين فربما اعرضنا عن الله فاعرض عنا (فلما نسو ماذكرو به .أخذناهم بغتة وهم لايشعرون )
فرض الله تعالى بهذا الفايروس حصارا على العالم اجمع. فما الحل الا ان نقبل على الله ونجأر له بالدعاء (فلولا ان جاءهم بأسنا تضرعوا ) لو تضرعنا لكان أمراً اخر ولكن قست القلوب
والمصيبة في الدين اعظم من فقد عزيز اوقريب ، والأمر بيد الله من قبل ومن بعد ،اهل الارض عاجزون ،حاءرون وليس للضر رافع الا الله ، اللهم تداركنا بلطفك ،لا اله الا الله حقا حقا
لا اله الا الله تعبدا ورقا
(وماقدروا الله حق قدره
(سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين )
وقالت فاطمة الجفري سكرتيرة ومشرفة البرامج والأنشطة بمركز حي الشرفية بجدة ان
العالم اجمع متساوي في مواجهة هذا الوباء على قدم وساق .سأتحدث
هنا عن مسألة *التجربة*
التجربة بحد ذاتها وكأننا فعليا داخل فيلم سينمائي ضخم ..
فإن كنا نشاهد هذا الفيلم على التلفاز لما صدقنا وسنقول كالعادة مبالغة لزيادة الاثارة والحماس
ولكننا فعليا نحن جزء من هذه التجربة الكبيرة
كل الاحاسيس نعاييشها في هذه الفترة خوف قلق وضع اقتصادي متذبذب مساجد مغلقة أعمال معلقة ..
والأهم أن نستشعر هذه التجربة بعيدا عن القلق والهلع الحاصل ونعرف كيف نتعامل معه كأفراد واعيين في المجتمع
أول نقطة في كيفية التعامل بهدوء تام
فالسبب فقدان الناس لأعمالهم، وحالة الفراغ والاحساس بعدم الأمان والضغط العالي وبالأخص على أولياء الأمور
نحاول ان نعزز فكرة الهدوء والاسترخاء بطرق مختلفة كيفما تحب : سواء بتمارين التنفس او الصلاة ، أو بقراءة القران ، تمارين اليوغا أيا كان ماتحب أن تعمله لتكون أكثر هدوا فهذا الهدوء سينعكس عليك وعلى اسرتك ومن حولك وعلى جهازك المناعي ..
النقطة الثانية لا افراط ولا تفريط. كن حذرا متيقظا ولكن تجنب الوسوسة الزائدة عقم يديك جيدا ، اجلس في بيتك وتجنب التجمعات ، طهر الأسطح ، تناول اكل صحي وتوكل على الله
النقطة الثالثة يمكننا ان نحدد جدول للأعمال التي سنقوم بها مع اسرتك يوم للالعاب الجماعية يوم للطبخ يوم للرسم وبهذا نحاول ان نعمل تبديد للملل والفراغ المصاحب لفترة جلووسنا بالمنزل
واخيرا .. اسمحوا لانفسكم ان تستمتعوا بهذه التجربة الحقيقة لنزرع ذكريات جميلة يتذكرها كبارنا وصغارنا
تجربة تعلموا منها ، تضاعفت الحميمية بين أسرتهم ، تقربوا الى خالقهم ، بعثوا نفحات الامل وبددوا الخوف من النفوس .
وبذلك علي المواطنين المكوث في منازلهم طول الفترة الزمنية المحددة ،وعدم الخروج الا للضرورة ، للمحافظة على المواطنين وضمان السلامة لهم.

تنفيذا للأمر السامي الصادر من مليكنا الغالي سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله بشأن توجيه سكان المملكة العربية السعودية البقاء في منازلهم والبعد عن التجمعات واصدار حظر التجول خلال الفترة الليلية لمدة أقصاها ٢١ لمواجهة فيروس كارونا والحد من انتشاره اوضحت مديرة مركز أحياء الشرفية بجدة خديجة رمضان ان هذا الأمر الكريم السامي بلا شك يأتي اولا واخيرا في مصلحة الشعب وقريبا بإذن الله ستزول هذه الغمة مضيفة ان فايروس كورونا سبب الهلع وأدمى القلوب على رحيل من خالطه
وليس أعظم من اغلاق بيت الله الحرام لا صلاة فيه ولاطواف ، انها مصيبة. في الدين فربما اعرضنا عن الله فاعرض عنا (فلما نسو ماذكرو به .أخذناهم بغتة وهم لايشعرون )
فرض الله تعالى بهذا الفايروس حصارا على العالم اجمع. فما الحل الا ان نقبل على الله ونجأر له بالدعاء (فلولا ان جاءهم بأسنا تضرعوا ) لو تضرعنا لكان أمراً اخر ولكن قست القلوب
والمصيبة في الدين اعظم من فقد عزيز اوقريب ، والأمر بيد الله من قبل ومن بعد ،اهل الارض عاجزون ،حاءرون وليس للضر رافع الا الله ، اللهم تداركنا بلطفك ،لا اله الا الله حقا حقا
لا اله الا الله تعبدا ورقا
(وماقدروا الله حق قدره
(سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين )
وقالت فاطمة الجفري سكرتيرة ومشرفة البرامج والأنشطة بمركز حي الشرفية بجدة ان
العالم اجمع متساوي في مواجهة هذا الوباء على قدم وساق .سأتحدث
هنا عن مسألة *التجربة*
التجربة بحد ذاتها وكأننا فعليا داخل فيلم سينمائي ضخم ..
فإن كنا نشاهد هذا الفيلم على التلفاز لما صدقنا وسنقول كالعادة مبالغة لزيادة الاثارة والحماس
ولكننا فعليا نحن جزء من هذه التجربة الكبيرة
كل الاحاسيس نعاييشها في هذه الفترة خوف قلق وضع اقتصادي متذبذب مساجد مغلقة أعمال معلقة ..
والأهم أن نستشعر هذه التجربة بعيدا عن القلق والهلع الحاصل ونعرف كيف نتعامل معه كأفراد واعيين في المجتمع
أول نقطة في كيفية التعامل بهدوء تام
فالسبب فقدان الناس لأعمالهم، وحالة الفراغ والاحساس بعدم الأمان والضغط العالي وبالأخص على أولياء الأمور
نحاول ان نعزز فكرة الهدوء والاسترخاء بطرق مختلفة كيفما تحب : سواء بتمارين التنفس او الصلاة ، أو بقراءة القران ، تمارين اليوغا أيا كان ماتحب أن تعمله لتكون أكثر هدوا فهذا الهدوء سينعكس عليك وعلى اسرتك ومن حولك وعلى جهازك المناعي ..
النقطة الثانية لا افراط ولا تفريط. كن حذرا متيقظا ولكن تجنب الوسوسة الزائدة عقم يديك جيدا ، اجلس في بيتك وتجنب التجمعات ، طهر الأسطح ، تناول اكل صحي وتوكل على الله
النقطة الثالثة يمكننا ان نحدد جدول للأعمال التي سنقوم بها مع اسرتك يوم للالعاب الجماعية يوم للطبخ يوم للرسم وبهذا نحاول ان نعمل تبديد للملل والفراغ المصاحب لفترة جلووسنا بالمنزل
واخيرا .. اسمحوا لانفسكم ان تستمتعوا بهذه التجربة الحقيقة لنزرع ذكريات جميلة يتذكرها كبارنا وصغارنا
تجربة تعلموا منها ، تضاعفت الحميمية بين أسرتهم ، تقربوا الى خالقهم ، بعثوا نفحات الامل وبددوا الخوف من النفوس .
وبذلك علي المواطنين المكوث في منازلهم طول الفترة الزمنية المحددة ،وعدم الخروج الا للضرورة ، للمحافظة على المواطنين وضمان السلامة لهم.

اترك تعليق

Note: Your email address will not be published

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>