Header Socials

أمثلة رياضية عالمية للكفاح والإبداع

 

 

أغلب اللاعبين العالميين أو حتى المحليين عندما يتجهون لكرة القدم بوجه الخصوص يضحون بتعليمهم من أجل طموح أن يصبح لاعب كرة قدم .

يبدأ ذلك اللاعب بلعب كرة القدم ويبدأ بالاجتهاد من أجل أن يصبح بعد سنوات قليلة لاعب كبير ومعروف ووسائل الأعلام تتسابق من أجل أن تلتقط له صورة أو تأخذ منه كلمات قليلة .

وعندما نتعمق بالتفاصيل الدقيقة لبداية حياة اللاعبين وخصوصاً العالميين نجدهم أنهم كانوا يعيشون حياة جداً صعبة فاللاعب البرازيلي المميز روبرتو كارلوس  عندما كان عمره 12 عاماً كان يعمل بمحل قماش من أجل أن يساعد والده في تحمل مصاريف حياتهم , إلى أن أصر عليه والده بأن يتجه لكره القدم كونه رأى أن يملك الموهبة , وفعلاً بدأ مشواره مع كرة القدم إلى أن أصبح لاعب مشهور جداً .

مثال أخر :

اللاعب الجزائري الأصل الفرنسي الجنسية : زين الدين زيدان , الذي وبسبب الفقر الشديد قرر والده الهجرة لفرنسا من أجل أن يبحث عن فرصة عمل , وحصل له ما أراد وتزوج وأنجب زيدان الذي ومنذُ صغره وضح عليه الموهبة والتي كان والده داعم لها وجعله يتجه لكرة القدم ليصبح بعد سنوات قليلة من أشهر اللاعبين العالميين .

مثال أخر أيضاً :

اللاعب الأعجوبة الأرجنتيني ميسي الذي ومنذُ أن كان عمر الـ13 عاماً , برزت موهبته بشكل ملحوظ إلى أن توقف مجبراً بسبب المعاناة الصحية والمتعلقة بنقص الهرمونات بالعظام والتي كانت تمنع نموه , والتي جعلت والده وبسبب فقره أن يتجه لاسبانيا من أجل أن يجد أحد يتكفل بتكاليف علاجه وتحقق له ما أراد عندما التقى بالباحثون الخاصين بنادي برشلونة الأسباني والذين اهتموا بوضعه وعالجوه بعد أن علموا بموهبته , وفعلاً هانحن نشاهد ما يفعله ميسي الآن مع برشلونة  .

تلك الأمثلة توضح لنا أن الطموح هو البداية وأن الإبداع هو المستمر دائماً , حيث استمرار أولئك اللاعبين ليس طاغياً على كرة القدم فقط , بل نشاهده في تواجدهم في الأعمال التطوعية و الرسائل التوعية والتي تخص الشباب والمجتمع سواء بتواجدهم بالملاعب أو حتى عندما اعتزلوا كرة القدم .

تلك الأمثلة يجب أن نستفيد منها , وأن يستفيد منها لاعبونا المحليين , وخصوصاً أننا شاهدنا أسماء كثيرة عاشت بمعاناة شبيه لمعاناة اللاعبين العالميين , ولكن عندما أصبحوا مشهورين ومعروفين واعتزلوا كرة القدم , عادوا لمعاناتهم التي عانوها في صغرهم ولكن يعانونها الآن أشد الماً عندما كبروا .

 

بقلم : عبد العزيز الفهد

كاتب صحفي 

حفيد المؤسس

admin 2017/07/01

خليجنا واحد

admin 2014/11/30

اترك تعليق

Note: Your email address will not be published

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>