Header Socials

مدينة أسباير

( هي عبارة عن منطقة أو مدينة رياضية ضخمة تقع في مدينة (الدوحة) في قطر ، وهي منشأة رياضية افتتحت سنة 2005 تتألف من عدة نوادي رياضية تلبي كل الرياضات المختلفة وإستاد خليفة الدولي الذي أقيم فيه عدة مباريات مهمة ومول تجاري ضخم  وحديقة الاسباير التي تتواجد فيها عدد كبير من الأشجار المتنوعة والجميلة إضافة إلى فندق الاسباير وهو قيد الإنشاء وبرج الشعلة التي أشعلت بالألعاب الآسيوية (الأسياد) التي أشعلها ابن الشيخ حمد الشيخ جوعان بن حمد أل ثاني عام 2006م ، وتعتبر من أهم المرافق الرياضية على مستوى العالم، حيث تتألف من أحدث ما توصل إليه العلم والتقنية من مختبرات علوم رياضية، وصالات لياقة، ومركز طبي وعلاج فسيولوجي، وملاعب كرة قدم داخلية، ومضمار لألعاب القوى بمساحة 200 متر، وحوض سباحة وغطس بمواصفات أولمبية، وصالة جمباز، وقاعتين للألعاب الرياضية المتعددة، وصالات لكرة الطاولة، وملعب لكرة القدم الخماسية، وصالة مبارزة سيف الشيش للمبارزة، وساحتي اسكواش )

كل ما نقلته في الأعلى هو واقع رائع وجميل يتهافت عليه الرياضيون من كل حدب وصوب , وأغلب اللاعبين العالميين المبدعين عندما يعتزلون كرة القدم يتجهون للتدريب تكون البداية من اسباير , هذه المدينة التي تحتوي على أشياء كثيرة رائعة , يكفي أنها أصبحت ملاذ يتجه إليه الجميع كونه يجتمع به خبراء كرة القدم فمنهم من هو متخصص لتدريب كرة القدم ومنهم من متخصص في الإصابات الرياضية ومنهم من هو متخصص في التأهيل الرياضي , هذا نموذج بسيط متخصص في كرة القدم فكيف للنماذج الرائعة الأخرى للرياضات الأخرى .

ما جعلني أكتب عن اسباير هو أمنيتي أم نرى مثل اسباير في المملكة العربية السعودية فنحنً نملك المادة ونملك كل الأمور التي تساعد في عمل رائعة تشابه روعة اسباير .

أثق بسمو الأمير نواف بن فيصل الرئيس العام لرعاية الشباب الذي عرف عنه التميز والحرص على دعم المواهب الشابة والمبدعين , كونه مبدع قلم وفكر وكونه ورث الإبداع من والده الأمير فيصل بن فهد رحمه الله الذي عاشت معه رياضتنا أوقات رائعة وإنجازات جميلة , ثقتي بالأمير نواف كبيرة كونه محب للشباب وقريب منهم ويشعر برغباتهم ويتفهمها .

تفعيل إنشاء مدن رياضية مشابه لاسباير مهم جداً , كونه ستجلب الفائدة للوطن من جميع الأمور , وطننا مليء بالمبدعين ,والمواهب الشابة المبدعة متواجدة بكل مكان , فقط هي بحاجة لصقل ومتابعة دائمة لكي نرى إبداعاتها على أرض الواقع .

ومن أجل دعم هذا الموضوع أكثر علينا أن نتذكر أننا نملك مبدعين في كافة الرياضات والتخصصات الطبية وحتى التدريبية .

فهناك ماجد عبدالله وخالد الشنيف في لعبة كرة القدم , وهناك عبدالله باخشب ويزيد الراجحي أبطال لعبة سباق الراليات , وهناك سعد شداد الأسمري وهادي صوعان في ألعاب القوى وهذه نماذج مبدعة في رياضات مختلفة .

في التخصصات الطبية يتواجد البروفسور سالم الزهراني خبير إصابات الملاعب والدكتور عثمان القصبي وغيره من المبدعين في مجال معالجة الإصابات الرياضية .

وفي التدريب يتواجد لدينا مبدعين كثر كخليل الزياني و يوسف خميس و خالد القروني

جميع هؤلاء يعدون ثروة من ثروات الوطن ولكن يريدون المكان الذي يقدمون فيه ثرواتهم , لكي يقدمونها لشباب الوطن الذي سيواصل إبداعات هؤلاء المبدعين .

أتمنى أن تتحقق أمنيتي , لأنها أمنية جميع الشباب السعودي الذي يبحث عن أماكن يمارس فيها هوايته , وبفضل إبداعه وتميزه سيجعل من تلك الموهبة شيء رائع وجميل  , فقط أمنوا لهم المكان واجعلوه مهيأ وسترون مواهب إبداعية رياضية يفخر بها الوطن كثيراً .

بقلم : عبد العزيز الفهد

حفيد المؤسس

admin 2017/07/01

خليجنا واحد

admin 2014/11/30

اترك تعليق

Note: Your email address will not be published

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>